الإيطاليون للبريطانيين شكرا لأنكم فعلتم كل ما بوسعكم لعزلنا بدلا من مساعدتنا “كنا سنعطيكم ثمن الكمامات

 بث الإيطاليون مقطع فيديو هو رسالة الى مسئولى الدول التى تخلت عنهم فى أزمتهم  الخاصة بتفشى وباء كورونا  يسرد الفيلم كم الألم الذى يعانى منهالإيطاليين تجاه رد فعل كلا من فرنسا وألمانيا وأمريكا وبريطانيا، الفيلم عبارة عن رسائل صوتية إلى رؤساء هذه

 واليكم  نص الرسائل بعد ترجمتها  من قبل الأهرام  الكندى

شكرا سيد مكرون  وشكرا ميركل

شكرا لأنكم  تخليتم  عنا  وقت حاجتنا

شكرا لرفضكم إمكانية منحنا مجرد  كمامات بسيطة وأشياء أخرى لمساعدتنا  على مقاومة انتشار الفيروس

كنا سندفع لكم ثمنها  هل تعلمون ذلك

نحن الإيطاليون

 الذين تنعتونا بالمتسخين  وغير المهذبين وأهل الهمجية والوضاعة  الفقراء  وأحيانا مجرمى عصابات

 ولكننا نذكركم  بأننا أيضا أول من شيد الطرقات والمدارس ونحن  من علمكم  الأبجدية  التى تستخدمونها اليوم  وشرحنا لكم القوانين  والحقوق  وتنظيم الدولة  ودولة القانون

نحن الإيطاليون

أصحاب التحف الفنية الخالدة فى متاحفكم

 أصحاب المخطوطات التى تدرسونها  والإرشادات التى تعملون  بها أولئك الذين بتضحياتهم  وما قدموه يمتلكون 70% من التراث  الثقافى والفنى العالمى التى تضعون  لها أسعاراً رمزية  مقابل زيارتها  بمتاحفكم

نحن الإيطاليون

 منحناكم معنى الفن والثقافة  التى تقوم عليها حضارتنا  وحضارتكم  المعنى الأسمى للجمال  للتناسق والقوانين 

تلك مرتبة  لم يصل لها بشر بعدنا

نحن الإيطاليون

 اهدينا لكم الحضارة التى هدمتوها  مجددا حين ادخلتمونا  فى العصور الوسطى  ثم أقمنا لكم من جديد وأهديناكم النهضة – الفن – الجغرافيا – الاقتصاد  الهندسة المعمارية

 ابتكرنا جبن البارميزان-  والموتزاريلا – البروشونو- اللازانيا –  الجيلانو – البيتزا  والمزيد والمزيد

نحن من أدخل الكروم  إلى فرنسا

 ومن علمكم صناعة النبيذ وزراعة الكروم

ونحن أيضا من يحارب  كل سنة محاولاتكم  لتقليد  علاماتنا  التجارية  ومنتجاتنا  الأصلية  فى عالم الجمال والموضة

 أما أنت يا سيد ترامب وأنت يا سيد جونسون

 شكرا لأنكم  فعلتم  كل ما بوسعكم  لعزلنا  بدل مساعدتنا

دعنا نذكرك يا سيد ترامب

 لولا  بحارتنا  الإيطاليين لكنت اليوم  فى أرض جرداء  وليس  فى أمريكا  التى تلعب دور السيد

ربما ما كان  باستطاعتك  أن تأكل  البطاطا

 لولا بحار  إيطالى  غامر  نحول المجهول

اما أنت يا سيد جونسون

 أذكرك  بأن ثروة  أمتك  قامت  تحت تلك الرأية  التى وهبناكم إياها  لترفعوها على سفنكم  لتتجنبوا هجمات  القراصنة

راية صليب  القديس  جورجيو التى منحكم إياها  مقاطعة جنوى

ودونها  كنتم  تقصفون من أساطيل  البحر المتوسط

 علمناكم الملاحة التى قمتم بإستغلالها جيدا  فى توسعكم

إلى اليوم كلما استعملتم الهاتف تذكروا مخترعنا  ميوتشى

حين تشاهدون التلفاز أو تستمعون إلى الراديو  تذكروا  ماركونى

كلما استعملتم  الكهرباء إن كان فى العمر بقية  تذكروا جيدا أنها كانت مستحيلة  لولا إنجازات  العبقرى  فيرمى

 نحن الإيطاليون اخترعنا البنوك والجامعات وما كنا نتوقع منكم  هذا الرد

تعليقات الفيسبوك