الضرب حتى الموت لشاب مشرد بسبب زجاجة مياه غازية ..






توفي شاب مشرد أثر تعرضه لضرب مبرح من قبل أصحاب محل سوبر ماركت بمنطقة وسط البلد بالقاهرة، وذلك بعد محاولة سرقته لزجاجة مياه غازية من الثلاجة الموجودة أمام المحل، وتحقق الأجهزة الأمنية حالياً فى الواقعة.

 

بداية الواقعة كانت عندما حاول الشاب سرقة زجاجة مياه غازية “كان”، من الثلاجة الخاصة بمحل السوبر ماركت بشارع عدلى بمنطقة وسط البلد، إلا أن صاحب المحل لمحه أثناء محاولته السرقة، وهو ما جعلهم يضبطون الشاب ويصطحبونه داخل المحل ويتعدون عليه بالرب، بحسب شهود عيان.

 

وباصطحاب الشاب إلى الداخل أنهال عليه صاحب المحل وآخرين بالضرب المبرح، ونتيجة الضرب حدث نزيف للشاب ليتوفى بعد دقائق من التعدى عليه، وبات محاولات أصحاب المحل بالفشل عقب محاولة إسعاف الشاب.

 

شهود عيان عن وفاة مشرد

وقال شهود عيان إن الشاب المتوفى معروف لسكان المنطقة فهو دائم التواجد فيها، كما أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على المتهمين على الفور، وتم اصطحابهم إلى قسم عابدين لتحرير البلاغ اللازم ضدهم واتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

كانت البداية ببلاغ لقسم شرطة عابدين من أهالى المنطقة بالعثور على جثة شاب مشرد، وانتقل رجال المباحث لمعاينة مكان الجريمة وأخطرت النيابة للتحقيق مع المتهمين.

وأمرت النيابة بانتداب الطب الشرعى لمعرفة أسباب الوفاة، وتحقق مع المتهمين لاتخاذ الإجراء اللازم بحقهم، كما ستقوم النيابة بسماع أقوال شهود العيان من الأهالى، بجانب استدعاء عدد من شهود الواقعة والعيان من أهالي المنطقة لاستكمال التحقيقات.

واقعة الشوكولاتة

واقعة زجاجة المياه الغازية لم تكن الأولى ففى وقت سابق تم القبض على شاب عاطل بتهمة سرقة قطعة شوكولاتة طلبها ابنه منه أثناء مروره بأحد الشوارع.

وكشفت التفاصيل التي بها الشاب عن أنه كان يسير مع ابنه الصغير البالغ من العمر 4 سنوات في أحد الشوارع وشاهد أطفالا يتناولون الشوكولاتة فطلب منه الابن شراء  مثلها له ولضيق ذات يده ورغبته في إسعاد ابنه اضطر لدخول أحد المحال التجارية الكبرى وتظاهر بالتسوق ودس قطعة من الشوكولاتة في جيبه للخروج بها ومنحها لابنه ولكن كاميرات المحل ضبطته وقام العمال بتوقيفه.

وقال الشاب أمام النيابة إنه بلا عمل وشعر بالعجز أمام إلحاح ابنه على شراء الشوكولاتة وعدم وجود ثمنها معه مما اضطره للسرقة، مؤكدا أنها المرة الأولى في حياته التي يسرق فيها طالبا من صاحب المحل التنازل عن المحضر مقابل أن يمنحه ثمن قطعة الشوكولاتة.

وأعلن محامون تطوعهم للدفاع عن الشاب مجانا بل أعلن بعضهم أنهم سيقومون بتوزيع الشوكولاتة في جلسة المحكمة وقت الحصول على البراءة؛ فيما طلبت سيدات مصريات معرفة عنوان الرجل لإرسال كميات كبيرة من  الشوكولاتة له ولابنه.






تعليقات الفيسبوك