رضا عبد العال يهاجم اتحاد الكرة بعد هزيمة المنتخب من جنوب أفريقيا






فتح رضا عبد العال، نجم النادي الأهلي والزمالك السابق، النار على أعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة بعد الخسارة من جنوب إفريقيا أمس السبت بهدف نظيف.

 

وتحدث «عبد العال» عن أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، والفشل في إختيار مدير فني للمنتخب يليق باسم مصر.

 

وفي تصريحات عبر موقع التواصل الإجتماعي «فيس بوك»، قال عبد العال :«البعض يعتقد أنني سأتحدث لأشمت فيما حدث للمنتخب المصري، هذا غير صحيح، أنا أُحب مصر أكثر من أي شخص آخر».

 

وتابع :«أوجه حديثي لأعضاء الاتحاد المصري لكرة القدم، ماذا تريدون من شعب مصر؟ هل من المنطقي أن يمثل ثلاثة مصر في المونديال والكان وهم دون المستوى؟، أكل هذا من أجل المصلحة».

 

وأضاف عبد العال :«لقد حذرت من وجود أجيري من أكثر من 6 أشهر في برنامج مع مجدي عبد الغني ومهيب عبد الهادي، لقد أخبرتهم بأن هذا المدرب له قضايا سابقة».

 

وأستكمل :«حكمي عليه كان من خلال مشاهدتي له بالدوري الإسباني، لقد كانت قدراته قليلة جدًا وبالمثل في التصفيات المؤهلة للكان».

 

وزاد: «الصحفيين المستفيدين سواء من السبوبة أو من اتحاد الكرة هم من روجوا لفكرة أن أجيري لعبه هجومي، كل هذا كان من أجل أن يتعاقد معه المتنتخب، أنا أتحدث للصالح العام، ولا يهمني أن أكون مدرب بالاتحاد أو غيره، لكن الاتحاد الحالي يسد أذنيه عن من يريدون مصلحة البلد».

 

وتساءل عبدالعال: «ماذا تريدون أكثر مما حصلتم عليه لقد جمعتوا أموالًا طائلة في كأس العالم وبالمثل في الكان، أنا فقط أعيب على ثلاثة أعضاء ممن مارسوا كرة القدم، هل أجيري كان مناسبًا للمنتخب بإختياراته التي تملأها المجاملات، وهل وجود سلجادو طبيعي ؟ وهو سمسار يمضي اللاعبين من أجل الاحتراف».

 

وقال أيضًا: «كان من الممكن أن نخسر ولكن ننال احترام الجمهور بالأداء المتميز، لقد طالبت بتعيين المدير الفني لوادي دجلة لأنه يرى اللاعبين المصريين بشكل جيد، لقد أوقفتموني عن عملي بأحد القنوات الفضائية وأحد المواقع من أجل أن أكون أنا كبش الفداء».

 

وتابع: «لماذا لا تحدث ثورة بالكرة المصرية على الفساد المنتشر بشكل كبير، لقد حصنوا أنفسهم بقانون الرياضة وألغوا بند الـ 8 سنوات من أجل أن يستمروا بالمناصب مدى الحياة»- وفقا له-.

 

ووجه رسالة إلى رئيس اتحاد الكرة، قائلًا: «يا أبوريدة ويا شوبير ويا مجدي عبد الغني وأحمد مجاهد ماذا تريدون من الكرة؟».

 

واختتم عبد العال حديثه قائلًا: «هؤلاء المجموعة غير مؤتمنة على مصر وأضروا بسمعتنا وسودوا وجوهنا».






تعليقات الفيسبوك