ريهام سعيد تنصح بعدم الحزن على شيئ : ” أنا ما عنديش عربية وبركب تاكسيات و أوبر عادي “






قالت الإعلامية ريهام سعيد، إن رمضان شهر عظيم استطاعت فيه عمل الكثير من الخير بفضل الله، والمشاهدين.

وأبدت ريهام سعيد، استيائها خلال تقديمها حلقة الأحد، من برنامجها “صبايا” المذاع عبر فضائية “المحور”، من سخرية البعض وغضبهم وقت إعلان دار الإفتاء المصرية، أن شهر رمضان لم ينته بعد وأنه يتبقى فيه يومًا، مؤكدًة أنها كانت تحزن بسبب انتهاء شهر رمضان لأنه وقت مبارك في العام.

وتابعت: “على قد مكنت عايزة أرجع للشاشة على قد ما كنت مستمتعة إن شهر رمضان شهر كريم وفيه نوع من السكينة والواحد بيقعد مع نفسه وبيقعد وقت كتير في الصلاة وبيقف مع نفسه”.

ونصحت ريهام سعيد، مشاهديها بألا يحزنوا لأي سبب، معللة ذلك بالحالات المرضية للأطفال التي شاهدتها خلال رمضان الماضي والتي وصفتها بالمآسي.

واستطردت: “أنا واحدة معنديش عربية ومحدش أكيد هيتخيل أنا معنديش عربية ولما حصلت لي ظروف كتير قوي مبقاش عندي عربية وبركب تاكسيات وأوبر”.

وعبرت عن سعادتها جدًا بذلك: “أنا مش زعلانة خالص ومش متضايقة خالص وكل لما أبص لأولادي وألاقيهم بصحة كويسة أبقى مبسوطة وأقول ياارب أنت كريم إنك ادتنا أطفال أصحاء ودي أغلى حاجة في العالم”.






تعليقات الفيسبوك