«البدرى» تدرس إنشاء مصنع لتجميع اللمبات الليد لوقف الاستيراد من الخارج






تدرس مجموعة البدرى للتنمية والاستثمار إنشاء مصنع لتجميع اللمبات الليد باستثمارات 10 ملايين جنيه، حسب تصريحات هانى البدرى مدير العمليات بالمجموعة.
اضاف ان المصنع المخطط إنشاؤه يقع فى مدينة بدر، ويهدف إلى توفير المنتجات من اللمبات الليد التى تستوردها الشركة من اوروبا وامريكا لتقليل التكلفة.
وتقوم المجموعة بتوزيع اللمبات الليدو الكشافات التى تستخدم فى إضاءة ملاعب كرة القدم والشوارع أيضا، حسب مدير العمليات.
اضاف ان المجموعة تعانى من انتشار المنتجات الرديئة من اللمبات الليد الموفرة للطاقة فى السوق المحلية، بسبب إقبال المستهلكين على شرائها مقارنة بنظيرها ذات الجودة نظرا لتدنى سعرها على الرغم من تعرض تلك اللمبات إلى التلف بصورة أسرع مقارنة بنظيرها.
وأرجع سبب انتشارها إلى استيراد منتجات رديئة من الصين ما أدى إلى إغراق السوق من تلك النوعية
وحث هيئة المواصفات والجودة على ضرورة وضع معايير فنية للمبات تتضمن تحديد قوة إضاءتها علاوة على منح فترة ضمان للمنتجات وتحديد سعر استرشادى، بحسب البدرى.
وطالب بضرورة تفتيش الجهات الرقابية على المصانع التى تعمل فى مجال اللمبات الليد بهدف الحصول على عينات وتحليلها للتأكد من كفاءتها.
وحث وزارة الكهرباء على ضرورة إنشاء معامل معتمدة بشأن اختبار كفاءة اللمبات الليد التى يتم بيعها فى السوق المحلية.






تعليقات الفيسبوك