البورصة تصعد 0.14% وسط تداولات تخطت مليار جنيه






أنهى المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية تعاملات اليوم، الأربعاء، مرتفعا بنسبة 0.14%، ليغلق عند مستوى 14949 نقطة.
وصعد كل من مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 0.38%، ومؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.31%.
وبلغ إجمالي قيمة التداولات بختام تعاملات اليوم 1.333.569 مليار جنيه على 179 شركة من خلال 33060 عملية.
وارتفعت الأسعار السوقية لأسهم 87 شركة مقابل تراجع 67 في حين لم تتغير أسعار 25.
واتجهت تعاملات المستثمرين العرب نحو الشراء، وسجلوا صافي بقيمة 85.101 مليون جنيه منها 77.351 مليون جنيه للمؤسسات و7.749 مليون جنيه للأفراد.
وسيطر الاتجاه البيعي على تعاملات المستثمرين المصريين محققين صافي مبيعات بقيمة 30.973 مليون جنيه بدفع من الأفراد الذين سجلوا صافي مبيعات بقيمة 74.276 مليون جنيه مقابل 43.303 مليون جنيه صافي شراء من المؤسسات.
وسجلت تعاملات المستثمرين الأجانب صافي مبيعات بقيمة 54.128 مليون جنيه، بضغط من المؤسسات التي حققت صافي بيع بقيمة 63.284 مليون جنيه مقابل 9.155 مليون جنيه صافي شراء من الأفراد.
وسيطرت تعاملات المصريين على نسبة 73.76% من إجمالي تعاملات البورصة، بينما استحوذ الأجانب على 19.78% والعرب على 6.46% بعد استبعاد الصفقات.
واستحوذت المؤسسات على 65.46% من تعاملات جلسة اليوم وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 34.53 %.
وتصدر سهم إيديتا للصناعات الغذائية قائمة الأكثر ارتفاعًا بنسبة 8.57%، تلاه سهم دلتا للطباعة والتغليف بنسبة 8.02%، ثم سهم النصر لتصنيع الحاصلات الزراعية بنسبة 6.58%.
في حين تصدر سهم مصر للفنادق قائمة الأكثر انخفاضًا بنسبة 10% تلاه سهم الحديثة للمواد العازلة مودرن بيتومود بنسبة 8.67%، ثم سهم الشروق الحديثة للطباعة والتغليف بنسبة 8.44%.
من جانبها قالت رانيا يعقوب رئيس مجلس إدارة شركة ثري واي لتداول الأوراق المالية، إن البورصة استطاعت الاقتراب من مستهدفاتها عند مستوى 1500 نقطة بدعم من ارتفاع الأسهم القيادية بقيادة البنك التجاري الدولي الذي وصل إلى 90.91 جنيها.
وأوضحت يعقوب أن الأخبار الإيجابية عن بعض المؤسسات الدولية كموديز، والتي رفعت النظرة الإيجابية للقطاع المصرفي، ساعدت البورصة على الاحتفاظ بمكاسبها على مدار الأسبوع، وبث الحماس للمستثمرين وهو ما انعكس إيجابًا على إجمالي التداولات، والتي اخترقت حاجز مليار جنيه.
وتوقعت أن تتخذ مؤشرات البورصة المصرية اتجاها صاعدا، على أن يحاول المؤشر الرئيسي اختراق مستهدفه الأول 15100 نقطة على أن يعتمد على مستويات 14850- 14650 كدعم له.
وبدوره، أرجع إسماعيل عبد الوهاب، محلل مالي بشركة أسطول لتداول الأوراق المالية، نجاح مؤشرات البورصة في التداول بالمنطقة الخضراء بالرغم من تحركها عرضيًا إلى القوى الشرائية للمؤسسات المحلية التي ظهرت في النصف الثاني من الجلسة.
ولفت إلى أن الأخبار الإيجابية التي انتشرت مؤخرًا دعمت مواصلة البورصة بتحقيق مكاسبها رغم وصول أغلب الأسهم بمناطق دعم رئيسية.
وتوقع أن تدعم الأسهم القيادية البورصة المصرية بجلسة نهاية الأسبوع للوصول إلى مستهدفاتها عند 15000 نقطة والتداول أعلاها.

تعليقات الفيسبوك