الثروة الداجنة تكشف أسباب تراجع الدواجن لـ17 جنيها







قال الدكتور عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الثروة الداجنة بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن تراجع أسعار الدواجن خلال الفترة الماضية يرجع إلى تشبع المواطن المصري من اللحوم وخاصة خلال عيد الأضحى المبارك، كما أن بداية العام الدراسى كان أحد العوامل في ظل ارتفاع أسعار مستلزمات المدارس بنسبة تصل إلى ١٢٠٪ بجانب المصروفات الدراسية، فكل هذا أدى إلى تراجع الطلب على شراء الدواجن وبالتالي أدى إلى انخفاض الأسعار بالشكل الموجود عليه حاليا.

وأضاف “عبد العزيز” خلال تصريحات صحفية: “لا أفضل آليات العرض والطلب ولابد أن تتغير سلوكيات المجتمع المصرى أولا لكى يتمكن من التعامل مع العرض والطلب، مؤكدا على أن آليات العرض والطلب بالخارج تعمل بشكل منضبط لأن التجار والمنتجين يعرفون جيدا مالهم وما عليهم، إضافة إلى أن الأفراد ودخولهم الخاصة تشجع على الحياة الكريمة وهذه العوامل غير متوفرة في الداخل لذلك لا أشجع آليات العرض والطلب”.

وتابع: “طالبنا أكثر من مرة بتحديد هامش ربح بديلا للتسعيرة الجبرية، مشددا على ضرورة الالتزام بالتسعيرة الاسترشادية التي تخرج من الغرف التجارية في حالة عدم تحديد هامش ربح أو تسعيرة لخلق حالة انضباط داخل السوق، وان انخفاض سعر الدواجن ووصولها إلى 17 جنيهًا في المزارع يودى إلى ارتفاع خسائر المربين حيث أن خسارة المربى كبيرة تصل إلى 5 جنيهات لأن التكلفة الفعلية تصل إلى 19 و20 جنيها للكيلو في المزارع، مما يؤدى إلى خروج عدد كبير من المربين من المنظومة لارتفاع الخسائر”.






تعليقات الفيسبوك